Brand Finance logo

إعلان TikTok العلامة التجارية الأسرع نموًا في العالم
وفقًا لتقرير تصنيف Brand Finance لأفضل 500 علامة تجارية عالميًا لعام 2022

26 January 2022

كبرى شركات النفط تستمر في تصدر الريادة بتصنيف الشرق الأوسط

شركة اتصالات تحصد لقب أقوى العلامات التجارية في المنطقة من جديد،

كما تحتل الآن الصدارة باعتبارها أقوى العلامات التجارية في مجال الاتصالات في العالم

  • تظل شركة أرامكو (بقيمة 43.6 مليار دولار أمريكي) أعلى شركات الشرق الأوسط والمملكة العربية السعودية قيمة، بينما تحتل شركة النفط العملاقة الأخرى أدنوك (بقيمة 12.7 مليار دولار أمريكي) الصدارة في الإمارات العربية المتحدة
  • تستمر شركة اتصالات في الحفاظ على لقبها باعتبارها أقوى العلامات التجارية في المنطقة، كما تحصد لقب أقوى العلامات التجارية في مجال الاتصالات عالميًا، حيث سجلت على مؤشر قوة العلامات التجارية 89.2 من 100 وتصنيف AAA
  • يحصد الوافد الجديد TikTok لقب العلامة التجارية الأسرع نموًا في العالم، بزيادة قدرها 215٪، محققًا ثورة عالمية رائدة في استهلاك وسائل التواصل الاجتماعية
  • تحتفظ Apple بلقب العلامة التجارية الأعلى قيمة حول العالم حيث سجلت قيمة أكبر من 355 مليار دولار أمريكي، تليها Amazon وGoogle
  • تظل التكنولوجيا القطاع الأعلى قيمة، بينما تحتل تجارة البيع بالتجزئة المرتبة الثانية حيث تجاوزت حاجز التريليون دولار أمريكي بعد نمو في قيمة العلامات التجارية بنسبة 46٪ خلال جائحة فيروس كورونا المستجد (COVID-19)
  • مع تطوير لقاحات فيروس كورونا المستجد (COVID-19)، حازت الصناعات الدوائية لقب الصناعة الأسرع نموًا، بينما لا يزال قطاع السياحة يعاني انخفاضًا في القيمة عما كان عليه قبل تفشي الجائحة
  • حصد WeChat لقب أقوى علامة تجارية في العالم للعام الثاني على التوالي مع تسجيله أعلى درجة على المؤشر بلغت 93.3 من 100 وتصنيف النخبة AAA+
  • حصد ساتيا ناديلا من Microsoft المرتبة الأولى في مؤشر Brand Finance للأوصياء على العلامات التجارية لعام 2022 الذي يضم أفضل 250 مديرًا تنفيذيًا حول العالم
  • حصد سعادة الدكتور سلطان الجابري المرتبة الأعلى بين المديرين التنفيذيين خارج الولايات المتحدة والصين باحتلاله المرتبة الخامسة عشر، وتبعه خمسة آخرون من قادة الأعمال من الشرق الأوسط

 طالع التقرير الكامل لتصنيف Brand Finance لأفضل 500 علامة تجارية عالميًا لعام 2022

حصدت كبرى شركات النفط والغاز أرامكو مرة أخرى لقب العلامة التجارية الأعلى قيمة في الشرق الأوسط في آخر تقرير نشرته اليوم شركة Brand Finance الاستشارية الرائدة في مجال تقييم العلامات التجارية. وقد بلغت قيمة العلامة التجارية لشركة النفط الوطنية السعودية 43.6 مليار دولار أمريكي، وسجلت زيادة سنوية قدرها 16٪، ما جعلها تحتل المرتبة 31 بين أعلى 500 علامة تجارية قيمة في العالم. وبذلك تتفوق على مجموعة من 7 علامات تجارية من المنطقة في تصنيف Brand Finance الأخير لأفضل 500 علامة تجارية عالميًا لعام 2022.

تضع الشركة الاستشارية الرائدة في تقييم العلامات التجارية Brand Finance سنويًا 5 آلاف من كبرى العلامات التجارية تحت الاختبار وتنشر ما يقرب من 100 تقرير يصنّف العلامات التجارية في جميع القطاعات والبلدان. وتدرج أفضل 500 علامة تجارية في العالم من حيث القيمة والقوة في تصنيف Brand Finance لأفضل 500 علامة تجارية عالميًا، الذي يُقدّم للعام السادس عشر على التوالي هذا العام.

بعد أن شهد القطاع فترة عصيبة في بداية انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد (COVID-19)، انتعشت أسعار النفط في عام 2021، مدعومًا بأزمة الغاز الطبيعي التي أدت إلى تحول الشركات إلى منتجات النفط الخام. وقد أدت الزيادة في الطلب إلى زيادة أرباح أرامكو في الربع الثالث بأكثر من ثلاثة أضعاف؛ الأمر الذي ساعد في رفع قيمتها السوقية إلى 2 تريليون دولار أمريكي. وفي إشارة إلى ثقتها وطموحها لاستمرار النمو، أعلنت أرامكو عن خطط لزيادة طاقتها الإنتاجية من 12 مليون برميل يوميًا إلى 13 مليونًا بحلول عام 2027. وواصلت الشركة الاستثمار بكثافة في علامتها التجارية لدعم النمو في كل من الأعمال الأساسية والنامية من خلال حملة عالمية بالإضافة إلى الاستثمارات في الرياضة؛ بدءًا من الفورمولا 1 ووصولاً إلى الغولف.

 حققت شركة بترول أبو ظبي الوطنية (أدنوك)، نموًا مثيرًا للإعجاب بنسبة 19٪ في قيمة العلامة التجارية لتصل إلى 12.8 مليار دولار أمريكي، وهي الأسرع بين أكبر 10 علامات تجارية للنفط والغاز على مستوى العالم، ولا تزال تحافظ على احتلالها للمرتبة الثانية كأكثر العلامات التجارية قيمة في المنطقة. تعتبر أدنوك إحدى العلامات التجارية القليلة في القطاع التي شهدت ارتفاعًا في درجة مؤشر قوة العلامات التجارية بمقدار +2.0 نقطة، الأمر الذي يظهر جليًا في سمعتها الممتازة بين المستثمرين والمساهمين الدوليين وثقتهم بها.

 أعلنت أدنوك، العام الماضي، عن زيادة احتياطياتها الوطنية بمقدار 4 مليارات برميل من النفط و16 تريليون قدم مكعب من الغاز الطبيعي، وكذلك زيادة قدرها 5 مليارات دولار في نفقاتها الرأسمالية لتصل إلى 127 مليار دولار أمريكي، بهدف تمكين خطط تعزيز كل من عمليات التنقيب والإنتاج والمحفظة الاستثمارية لعمليات التكرير. وبنظرة تتطلع إلى المستقبل، وتماشيًا مع إستراتيجية تحقيق الحياد المناخي بحلول عام 2050 التي تضعها قيادة الإمارات العربية المتحدة، تتبنى أدنوك سياسة التحول في مجال الطاقة من خلال المبادرات الإستراتيجية، بما في ذلك مشروعها العالمي المشترك للطاقة النظيفة بالتعاون مع شركة طاقة وشركة مبادلة الذي يركز على الطاقة المتجددة والهيدروجين الأخضر.   

وبعيدًا عن تقييم العلامة التجارية، تحدد Brand Finance أيضًا القوة النسبية للعلامات التجارية من خلال سجل متوازن من المقاييس يقيّم الاستثمار التسويقي وحقوق المساهمين وأداء الأعمال. يجمع تقييم Brand Finance لحقوق المساهمين، الحاصل على اعتماد الجودة ISO 20671، بين بيانات أبحاث السوق الأصلية من نحو 100 ألف مشارك في أكثر من 35 دولة وفيما يقرب من 30 قطاعًا.

وفقًا لهذه المعايير، تعد شركة اتصالات العلامة التجارية الأقوى في الشرق الأوسط وإفريقيا للعام الثاني على التوالي بحصولها على 89.2 من 100 مع تصنيف القوة AAA المقابل لهذه الدرجة. وقد وفر معرض إكسبو 2020 لشركة اتصالات منصة لإثبات قدراتها باعتبارها عنصر تمكين إستراتيجي للتحول الرقمي لدولة الإمارات العربية المتحدة. وقد ساعد تركيز شركة اتصالات على تعزيز تجربة العملاء والعمل بروح حملة "ملتزمون معًا" العلامة التجارية في زيادة درجتها على مؤشر قوة العلامات التجارية الخاصة بها بمقدار +1.8 نقطة؛ وبذلك ترتفع لتصل إلى تصنيف أقوى 20 علامة تجارية على مستوى العالم، باحتلالها المركز الثامن عشر، فضلاً عن تقلدها لقب العلامة التجارية الأقوى والأولى في مجال الاتصالات على مستوى العالم.

 بالإضافة إلى أداءها القوي وفقًا لمؤشر قوة العلامات التجارية، شهدت شركة اتصالات، التي تتمتع بأعلى محافظ العلامات التجارية الاستثمارية قيمة في مجال الاتصالات في الشرق الأوسط، زيادة في قيمة علامتها التجارية من 8.5 مليارات دولار أمريكي إلى 10.1 مليارات دولار أمريكي، وبذلك تنضم إلى تصنيف أفضل 200 علامة تجارية في تصنيف Brand Finance لأفضل 500 علامة تجارية عالميًا هذا العام.

 علق ديفيد هاي، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة Brand Finance:

صبحت اتصالات أقوى العلامات التجارية في مجالها على مستوى العالم في عام 2022، بالإضافة إلى حفاظها على مكانتها باعتبارها العلامة التجارية الأقوى في الشرق الأوسط وإفريقيا للعام الثاني على التوالي، مسترشدة في ذلك برؤيتها المتمثلة في "قيادة المستقبل الرقمي لتمكين المجتمعات". تركز علامة اتصالات التجارية على العمل معًا وتضطلع بدورها من خلال توفير بنية تحتية للاتصالات من الدرجة الأولى في جميع أنحاء منطقة تغطيتها. وقد أدى طرحها الاستثنائي لتكنولوجيا الجيل الخامس إلى اكتساب محفظة العلامات التجارية لمجموعة اتصالات القيمة الأعلى بين مؤسسات الاتصالات في الشرق الأوسط".

واصلت شركة الاتصالات السعودية (stc)، العلامة التجارية بمجال الاتصالات، تحقيق مستوى جيد من النمو هذا العام، حيث زادت قيمة علامتها التجارية بنسبة 16٪ لتصل إلى 10.6 مليارات دولار أمريكي. وعلى مدار فترة تفشي الجائحة، كانت stc العلامة التجارية الأسرع نموًا في المنطقة وفقًا لتصنيف Brand Finance لأفضل 500 علامة تجارية عالميًا، مع زيادة في قيمة العلامة التجارية بنسبة 32٪ خلال العامين الماضيين، وقد اضطلعت عملية إعادة التصميم الناجحة للعلامة التجارية بدور رئيسي في هذا الإنجاز. وتأتي النتائج القوية مع استمرار العلامة التجارية في الاستثمار والتنويع. وأعلنت هذا العام أنها ستستثمر 400 مليون دولار أمريكي لبناء أكبر مركز بيانات قائم على السحابة في المنطقة، وقد مُنحت شركة STC Pay التابعة لها واحدة من أولى تراخيص الخدمات المصرفية الرقمية في المملكة العربية السعودية. 

تتمثل العلامات التجارية الثلاث المتبقية من المنطقة في بنك قطر الوطني "QNB" (بقيمة 7.1 مليارات دولار أمريكي)، وطيران الإمارات (5.0 مليارات دولار أمريكي)، وسابك (بقيمة 4.7 مليارات دولار أمريكي).

إعلان TikTok العلامة التجارية الأسرع نموًا في العالم

بالانتقال بعيدًا عن منطقة الشرق الأوسط، تم إعلان TikTok العلامة التجارية الأسرع نموًا في العالم وفقًا لأحدث تقرير نُشر اليوم حيث زادت قيمة العلامة التجارية بمقدار ثلاثة أضعاف في العام الماضي. وشهدت نموًا مذهلاً بنسبة 215٪، أسفر عن زيادة في قيمة العلامة التجارية للتطبيق الترفيهي من 18.7 مليار دولار أمريكي في 2021 إلى 59.0 مليار دولار أمريكي هذا العام، وقد احتلت بذلك المرتبة 18 بين أعلى 500 علامة تجارية قيمة في العالم، ما يجعلها أعلى الوافدين الجدد قيمة في تصنيف Brand Finance لأفضل 500 علامة تجارية عالميًا لعام 2022.

مع استمرار قيود فيروس كورونا المستجد (COVID-19) في جميع أنحاء العالم طوال عام 2021، شهدت وسائل الترفيه الرقمية ووسائل التواصل الاجتماعي وخدمات البث نموًا مستمرًا، ويعد صعود TikTok دليلاً واضحًا على كيفية تغير استهلاك وسائل التواصل الاجتماعي. من خلال عرضه لمحتوى ترفيهي ولطيف، زادت شعبية التطبيق في جميع أنحاء العالم، ومع ذلك، فقد عمل أيضًا كمنفذ إبداعي ووفر وسيلة للأشخاص للتواصل أثناء فترة الإغلاق.   

في الوقت نفسه، أدت الشراكات الاستراتيجية، مثل رعاية TikTok لبطولة الدوري الأوروبي لعام 2020، إلى تعرف مجموعات ديموغرافية أخرى عليه خارج قاعدة مستخدميه الأصلية من الجيل زد. وقد كسر حاجز المليار مستخدم في عام 2021 وأصبح التطبيق الأكثر تنزيلًا على متجر Google Play على Android ومتجر Apple App Store.

 علق ديفيد هاي، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة Brand Finance:

"لقد زاد استهلاك وسائل التواصل الاجتماعي طوال فترة جائحة فيروس كورونا المستجد (COVID-19)، بل وتغيرت الطريقة التي نستخدمها بها بشكل لا رجعة فيه. ولتتمكن المؤسسات من التنافس في هذه السوق المتغير، استثمرت مؤسسات وسائل التواصل الاجتماعي مبالغ طائلة في تطوير علاماتها التجارية، بدءًا من المحتوى ووصولاً إلى تجربة المستخدم. ويعتبر النمو المذهل لشركة TikTok خير برهان على ذلك، فقد انتقلت العلامة التجارية من عدم الشهرة النسبية إلى الشهرة العالمية في بضع سنوات فقط ولا تظهر أي بوادر على تباطؤ النمو".

وبوجه عام، تحتل العلامات التجارية في مجال وسائل التواصل الاجتماعي المراتب الثلاث الأولى من حيث العلامات تجارية الأسرع نموًا في التصنيف، حيث يتبع TikTok في التصنيف تطبيق وسائل التواصل الاجتماعية Snapchat (ارتفعت قيمة العلامة التجارية 184٪ لتصل إلى 6.6 مليارات دولار أمريكي)، وعلامة الإنترنت التجارية بكوريا الجنوبية Kakao (التي حققت ارتفاعًا في قيمتها بنسبة 161٪ لتصل إلى 4.7 مليارات دولار أمريكي).

Apple تحتفظ بالمركز الأول بقيمة غير مسبوقة

احتفظت Apple بلقب العلامة التجارية الأعلى قيمة في العالم بعد زيادة قدرها 35٪ لتصل إلى 355.1 مليار دولار أمريكي، وهي أعلى قيمة للعلامات التجارية تم تسجيلها على الإطلاق في تصنيف Brand Finance لأفضل 500 علامة تجارية عالميًا.

 شهدت شركة Apple عامًا رائعًا في 2021، ويبدو هذا واضحًا من خلال الإنجاز الذي حققته في بداية عام 2022، إذ تعد الشركة الأولى التي بلغت قيمتها السوقية 3 تريليونات دولار أمريكي. ويكمن السر وراء سجل النجاح الطويل لشركة التكنولوجيا العملاقة في تعزيز مكانة علامتها التجارية، ومع ذلك يُعزى نموها الأخير إلى إدراك الشركة أنه يمكنها تطبيق علامتها التجارية بشكل فعال على نطاق أوسع بكثير من الخدمات.

 ولا تزال مبيعات هاتف iPhone تمثل نحو نصف مبيعات العلامة التجارية. على الرغم من ذلك، شهد هذا العام اهتمام Apple بمجموعة منتجاتها الأخرى مع جيل جديد من أجهزة iPad، وتجديد شامل لأجهزة iMac، وتقديم أجهزة AirTags. كما تطورت مجموعة خدماتها، بدءًا من Apple Pay ووصولاً إلى Apple TV، إلى حد كبير وتزايدت أهميتها ودورها في نجاح العلامة التجارية.

إضافة إلى ذلك، تدرك Apple أهمية تواءمها مع احتياجات عملائها للحفاظ على قيمة العلامة التجارية. ونظرًا لأن الخصوصية وحماية البيئة كانا المجالان الأكثر أهمية، فقد عززت Apple مؤهلاتها على كلتا الجبهتين. ويظهر ذلك جليًا في زيادة الشفافية في سياسة الخصوصية لمتجر التطبيقات، التي أدت إلى تعزيز ثقة المستخدم في العلامة التجارية، وكذلك إعلانها عن انتقال المزيد من شركاء التصنيع لديها إلى استخدام الطاقة المتجددة بنسبة 100٪، وأن الشركة تهدف للوصول إلى الحياد الكربوني بحلول عام 2030.

 علق ديفيد هاي، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة Brand Finance:

"تتمتع Apple بمستوى مذهل من الولاء للعلامة التجارية، ويرجع الفضل في ذلك إلى حد كبير إلى سمعتها من حيث الجودة والابتكار. وقد أسفرت العقود الطويلة من العمل الدؤوب على الوصول بالعلامة التجارية إلى حد المثالية إلى أن تتحول شركة Apple إلى ظاهرة ثقافية، الأمر الذي لا يسمح لها بالمنافسة في عدد كبير من الأسواق فحسب، بل بالازدهار فيها. ومع انتشار الشائعات حول دخولها في مجال السيارات الكهربائية والواقع الافتراضي، يبدو أنها جاهزة لقفزة تكنولوجية جديدة".

شهدت كل منAmazon  وGoogle أيضًا مستويات جيدة من النمو، حيث حافظ كلاهما على ترتيبهما في تصنيف Brand Finance لأفضل 500 علامة تجارية عالميًا بعد Apple في المركزين الثاني والثالث على التوالي. وقد انضمت Amazon إلى Apple في تخطي قيمة العلامة التجارية لحاجز الـ 300 مليار دولار أمريكي بزيادة قدرها 38٪ لتصل إلى 350.3 مليار دولار أمريكي، وتجاوزت مشكلات سلسلة التوريد العالمية ونقص العمالة في هذه العملية. وشهدت Google نموًا مشابهًا في قيمة العلامة التجارية بنسبة 38٪ لتصل إلى 263.4 مليار دولار أمريكي.

 تظل التكنولوجيا الصناعة الأعلى قيمة

 يحصد قطاع التكنولوجيا من جديد لقب القطاع الأعلى قيمة في تصنيف Brand Finance لأفضل 500 علامة تجارية عالميًا، حيث بلغت قيمة علاماته التجارية مجتمعة ما يقرب من 1.3 تريليون دولار أمريكي. وقد اكتسبت التكنولوجيا والعلامات التجارية التكنولوجية مزيدًا من الأهمية في العالم الحديث، وزاد تفاقم هذا الاتجاه نتيجة لجائحة فيروس كورونا المستجد (COVID-19).

 تنضم 50 علامة تجارية تكنولوجية إجمالاً في التصنيف، ومع ذلك، تُعزى قيمة العلامة التجارية في هذا القطاع إلى حد كبير إلى ثلاثة شركات كبرى، وهي Apple، وMicrosoft (بقيمة علامة تجارية 184.2 مليار دولار أمريكي) وSamsung Group (بقيمة علامة تجارية 107.3 مليارات دولار أمريكي) اللاتي يشكلن معًا أكثر من 50٪ من إجمالي قيمة العلامة التجارية في القطاع.

 البيع بالتجزئة يستمر في الازدهار

 عزز قطاع التجزئة مكانته باعتباره ثاني أكثر القطاعات قيمة في تصنيف Brand Finance لأفضل 500 علامة تجارية عالميًا، متجاوزًا حاجز التريليون دولار أمريكي للمرة الأولى.

 قبل تفشي الجائحة، كان قطاع التجزئة ثالث أعلى القطاعات قيمة بعد القطاع المصرفي، غير أن الطفرة التي شهدتها التجارة الإلكترونية أدت إلى ازدهار القطاع بينما ظل قطاع الخدمات المصرفية كما هو. وعلى مدار فترة الجائحة، أصبح البيع بالتجزئة أسرع الصناعات الكبرى نموًا في تصنيف Brand Finance لأفضل 500 علامة تجارية عالميًا، مع زيادة قيمة علاماته التجارية بنسبة 46٪، متفوقًا بذلك على قطاعي التكنولوجيا ووسائط الإعلام اللذين نما بنسبة 42٪ و33٪ على التوالي.

 علق ديفيد هاي، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة Brand Finance:

"ربما كان الانطباع الأولي أن يتراجع قطاع البيع بالتجزئة مع الإغلاق، غير أن جميع من أظهر مرونة في التكيف واستخدام التكنولوجيا حقق مكاسب قوية. ولقد أدى تحول الصناعة لتلبية الاحتياجات المتطورة لعملائها إلى غرس بذور الازدهار على المدى القصير والطويل".

العلامات التجارية الدوائية تشهد نموًا صحيًا

أصبحت العلامات التجارية الدوائية محط اهتمام الجميع منذ بداية الجائحة حيث لجأ العالم إلى القطاع في إنتاج اختبارات ولقاحات فيروس كورونا المستجد (COVID-19). نتيجة لذلك، فليس من المستغرب أن يشهد القطاع نموًا أسرع في تصنيف Brand Finance لأفضل 500 علامة تجارية عالميًا على مدار العامين الماضيين أكثر من أي قطاع آخر. تضاعف عدد العلامات التجارية الدوائية التي لحقت بركب التصنيف من أربعة إلى ثمانية، مع زيادة قيمة العلامات التجارية بنسبة 94٪ لتصل إلى 54.0 مليار دولار أمريكي.

وقد زادت قيمة جميع العلامات التجارية الثمانية الواردة في التصنيف عما كانت عليه في عام 2020، وشهدت العلامات التجارية التي أنتجت لقاحات فيروس كورونا المستجد (COVID-19) أكبر الزيادات. ولا تزال شركة Johnson & Johnson في مقدمة الركب من حيث القيمة، حيث ارتفعت قيمة العلامة التجارية بنسبة 24٪ لتصل إلى 13.4 مليار دولار أمريكي. وحصدت العلامة التجارية الوافدة حديثًا على التصنيف AstraZeneca على لقب الأسرع نموًا في هذا القطاع، مع ارتفاع ملحوظ في قيمة العلامة التجارية بنسبة 77٪ لتصل إلى 5.6 مليارات دولار أمريكي، تليها شركةPfizer باعتبارها ثاني العلامة التجارية الدوائية من حيث سرعة النمو بنسبة 58٪، حيث ارتفعت قيمة علامتها التجارية إلى 6.3 مليارات دولار أمريكي.

 علق ديفيد هاي، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة Brand Finance:

"لقد كان إنتاج لقاحات فعالة جزءًا لا يتجزأ من إعادة الاقتصاد العالمي للازدهار من جديد. ولم يؤد ذلك إلى زيادة الإيرادات فحسب، بل أدى أيضًا إلى تحسين الوعي والسمعة العالمية للعلامات التجارية في قطاع الصناعات الدوائية، ما يثير تساؤلات مثيرة للاهتمام حول إمكانية تطبيقها في القطاعات المشابهة".

العلامات التجارية في قطاع السياحة تُظهر بوادر الانتعاش

 لا تزال قيمة العلامات التجارية لقطاع السياحة منخفضة بشكل عام عند مقارنتها بتقييمات ما قبل الجائحة، إذ يعوقها انخفاض عدد العلامات التجارية الواردة في تصنيف Brand Finance لأفضل 500 علامة تجارية عالميًا من 15 إلى 9. ومع ذلك، ففي بادرة واعدة على الانتعاش، شهدت جميع العلامات التجارية للقطاع التي وردت في تصنيف هذا العام نموًا إيجابيًا في قيمة العلامة التجارية.

 سجل قطاع الفنادق أسرع مستوى من النمو، مع انضمام علامتين تجاريتين إلى التصنيف، وهما Hilton (التي ارتفعت قيمتها بنسبة 58٪ لتصل إلى 12.0 مليار دولار أمريكي) وHyatt (التي ارتفعت قيمتها بنسبة 26٪ لتصل إلى 5.9 مليارات دولار أمريكي)، وقد زادت الآن قيمته عما كانت عليه قبل انتشار الجائحة. شهدت العلامات التجارية لخطوط الطيران، بما في ذلك طيران الإمارات (بقيمة علامة تجارية 5.0 مليارات دولار أمريكي)، ارتفاعًا في قيمة العلامة التجارية مع زيادة رحلات السفر الدولي والمحلي، على الرغم من عدم تعافي أي منها إلى مستواها السابق للجائحة حتى الآن. ويسري الوضع نفسه على منصة الحجز عبر الإنترنت booking.com (بقيمة 8.7 مليارات دولار أمريكي) وشركة تأجير السيارات Enterprise (بقيمة 7.1 مليارات دولار أمريكي).

 علق ديفيد هاي، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة Brand Finance:

"هذه بادرة واعدة على أن نشهد انتعاشًا في قطاع السياحة على الرغم من القيود المتقطعة التي لا تزال مطبّقة في جميع أنحاء العالم. وليس ثمة شك أن حالات التفشي المختلفة قد أعاقت هذا الانتعاش، غير أنه مع تكيف العالم على التعايش مع فيروس كورونا المستجد (COVID-19)، لا يوجد ما يمنع انتعاش قطاع السياحة من جديد".

WeChat تحتفظ بلقب أقوى علامة تجارية في العالم

 لا تزال علامةWeChat التجارية الصينية العلامة التجارية الأقوى في العالم، حيث احتفظت باللقب للعام الثاني على التوالي، فقد سجلت الدرجة 93.3 من 100 على مؤشر قوة العلامة التجارية (BSI) وتصنيف AAA+ المقابل لهذه الدرجة.

 تضطلع WeChat بدور أساسي في الحياة اليومية في الصين، إذ تقدم مجموعة خدمات شاملة تتيح للعملاء إرسال الرسائل وإجراء مكالمات الفيديو وطلب الطعام والتسوق. كما أدت دورًا أساسيًا في معركة البلاد ضد فيروس كورونا المستجد (COVID-19)، حيث يستخدم أكثر من 700 مليون شخص خدماتها لحجز اللقاحات والاختبارات. ويساعد تخلل التطبيق لجميع جوانب حياة الأشخاص في تحقيق نتائج قوية من حيث سمعته وأهميته بين المستهلكين الصينيين، وفقًا لأبحاث Brand Finance.

 مؤشر الأوصياء على العلامات التجارية

تم توسيع نطاق مؤشر Brand Finance للأوصياء على العلامات التجارية ليضم الآن أفضل 250 مديرًا تنفيذيًا في العالم. وقد كان أفضل وصي على العلامة التجارية لهذا العام ساتيا ناديلا من Microsoft. يعود الفضل إلى السيد ناديلا، الذي أصبح أيضًا رئيسًا للشركة هذا العام، في التغيير الشامل لشركة Microsoft من خلال تغيير ثقافتها إلى ثقافة العمل الجماعي والابتكار والشمولية وغرس عقلية تركز على النمو في جميع أقسام الشركة.

 يهيمن الأوصياء على العلامات التجارية من قطاعي التكنولوجيا ووسائط الإعلام على المراكز العشرة الأولى في الترتيب. ويحتل تيم كوك المرتبة الثانية التي اكتسبها عن جدارة، بعد أن أشرف على Apple في هذا العام الذي حطمت فيه الأرقام القياسية، وجعلها أول شركة تحقق قيمة سوقية قدرها 3 تريليونات دولار أمريكي. ينضم إلى السيد كوك الأوصياء على العلامة التجارية لعدد من الأسماء التجارية، حيث حصد كل من هواتنغ ما منTencent  (الترتيب الرابع)، وسوندار بيتشاي من Google (الترتيب الخامس)، وريد هاستينغز من Netflix (السابع) أعلى الترتيبات.

 علق ديفيد هاي، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة Brand Finance:

"يتمثل دور الوصي على العلامة التجارية، بشكل أساسي، في بناء العلامة التجارية وقيمة الأعمال. ويقدّر التصنيف الذي نقدمه الأوصياء الذين يبنون قيمة الأعمال بطريقة مستدامة، من خلال موازنة احتياجات جميع أصحاب المصلحة، من الموظفين والمستثمرين والمجتمع الأوسع. ويجب أن يتشارك المديرون التنفيذيون المدرجون في مؤشر الأوصياء على العلامات التجارية، بشكل متزايد، في العمل على بناء مستقبل مستدام، وتغيير تعريف دور المدير التنفيذي من مجرد رائد أعمال شديد التنافس إلى دبلوماسي متعاون".

على المستوى القطري، فإن مؤشر Brand Finance للأوصياء على العلامات التجارية لعام 2022 يعكس تصنيف Brand Finance لأفضل 500 علامة تجارية عالميًا لعام، حيث تتصدر الولايات المتحدة والصين الريادة. وهناك 101 مدير تنفيذي من الولايات المتحدة، أي ما يمثل 40٪ من المؤشر، و47 من الصين، أي ما يمثل 19٪.

 وقد كان الرئيس التنفيذي الأعلى مرتبةً من خارج الولايات المتحدة والصين الوصي على العلامة التجارية أدنوك سعادة الدكتور سلطان الجابر. وقد حصد المركز الخامس عشر في الترتيب، ويعتبر أيضًا القائد الأعلى مرتبة في قطاع النفط والغاز. وبصرف النظر عن دوره في أدنوك، يشغل الدكتور سلطان مناصب عليا في حكومة الإمارات العربية المتحدة، ويعتبر شخصية بارزة في تعزيز التنويع والنمو في الاقتصاد الإماراتي.

 بوجه عام، تتمتع الإمارات العربية المتحدة بثقل كبير في مؤشر الأوصياء على العلامات التجارية لعام 2022. وانضم المديرون التنفيذيون للعلامات التجارية الإماراتية الثلاث الواردة في تصنيف Brand Finance لأفضل 500 علامة تجارية عالميًا لعام 2022 إلى المؤشر وقد سجلوا جميعًا درجات أعلى من العام الماضي، مع انضمام الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم من طيران الإمارات (في الترتيب 34) وحاتم دويدار من شركة اتصالات (في الترتيب 79) إلى الدكتور سلطان في تصنيف أفضل 100.

طالع التقرير الكامل لتصنيف Brand Finance لأفضل 500 علامة تجارية عالميًا لعام 2022

تنويه للمحررين

تضع الشركة الاستشارية الرائدة في تقييم العلامات التجارية Brand Finance سنويًا 5 آلاف من كبرى العلامات التجارية تحت الاختبار وتنشر ما يقرب من 100 تقرير يصنّف العلامات التجارية في جميع القطاعات والبلدان. وتدرج أفضل 500 علامة تجارية في العالم من حيث القيمة والقوة في تصنيف Brand Finance لأفضل 500 علامة تجارية عالميًا، الذي يُقدّم للعام السادس عشر على التوالي هذا العام.

تُعرّف قيمة العلامة التجارية بأنها الفوائد الاقتصادية الصافية التي يمكن أن يحققها مالك العلامة التجارية من خلال ترخيص العلامة التجارية في السوق المفتوحة. بينما تُعرّف قوة العلامة التجارية بأنها فاعلية أداء العلامة التجارية التي تقيم من خلال مقاييس معنوية مقارنة بمنافسيها.

يتاح التصنيف الكامل، والرؤى الإضافية، والرسوم البيانية، ومزيد من المعلومات حول المنهجية، وتعريفات المصطلحات الرئيسية في تقرير تصنيف Brand Finance لأفضل 500 علامة تجارية عالميًا لعام 2022.

Media Contacts

Konrad Jagodzinski
Communications Director
Brand Finance
Michael Josem
Associate Communications Director
Brand Finance
T:
Shreya Hiwale
Communications Executive
Brand Finance
T:

نبذة عن شركة Brand Finance

تُعد Brand Finance شركة استشارية رائدة في تقييم العلامات التجارية على مستوى العالم. عملت الشركة على سد الفجوة بين التسويق والتمويل لأكثر من 25 عامًا، حيث تقيّم قوة العلامات التجارية وتحدد قيمتها المالية لمساعدة مختلف المؤسسات على اتخاذ قرارات إستراتيجية.

يقع المقر الرئيسي لشركة Brand Finance في لندن، ولها مكاتب في أكثر من 20 بلدًا، وتقدم خدماتها في جميع القارات. تُجري شركة Brand Finance سنويًا أكثر من 5000 تقييم للعلامات التجارية، مدعومًا بأبحاث السوق الأصلية، وتنشر ما يقرب من 100 تقرير يصنّف العلامات التجارية في جميع القطاعات والبلدان.

تعد Brand Finance شركة محاسبة منظَّمة بلوائح، تتصدر الريادة في عملية توحيد صناعة تقييم العلامات التجارية. وهي الشركة الأولى التي تحصل على اعتماد من مراجعين مستقلين بامتثالها لمعايير الجودة ISO 10668 وISO 20671، وقد حصلت على المصادقة الرسمية من مجلس معايير مساءلة التسويق (MASB) في الولايات المتحدة.

 إخلاء المسؤولية

قدمت Brand Finance هذه الدراسة نتيجة لتحليل مستقل وغير متحيز. وتستند القيم المستقاة والآراء المقدمة في هذه الدراسة إلى المعلومات المتاحة للجمهور وبعض الافتراضات التي استخدمتها Brand Finance في الحالات التي اتسمت فيها هذه البيانات بالنقص أو عدم الوضوح. لا تتحمل Brand Finance أي مسؤولية كما لن تتحمل أي مسؤولة إذا تبين لاحقًا أن المعلومات المتاحة للجمهور التي اعتمدت عليها غير دقيقة. ينبغي ألا تفسر الآراء والتحليلات المالية الواردة في الدراسة على أنها تقدم استشارات استثمارية أو تجارية. ولم تقدم Brand Finance الدراسة بنية الاعتماد عليها لأي سبب من الأسباب وتستبعد أي مسؤولية تجاه أي هيئة أو حكومة أو منظمة.

تشكل البيانات المقدمة في هذه الدراسة جزءًا من قاعدة البيانات الخاصة بشركة Brand Finance، وتتاح لصالح وسائل الإعلام، ولا يجوز استخدامها بشكل جزئي أو كامل لأي غرض تجاري أو تقني دون إذن كتابي من Brand Finance.

Get in Touch

Message